ما هو السر لسقوط ريف حلب؟

05 يونيو 2017 at 2:08ص

ظهرت مفاجأة كبرى عندما اعلن الاعلام الحربي في سوريا ان

الجيش العربي السوري سيطر على ريف حلب، وهي منطقة عصية جدا وتسيطر فيها حركة داعش وجبهة النصرة والجيش السوري الحر المنشقّ وجيش الفتح وغيرهم. والمنطقة تتصل من حدود مدينة حلب حتى الحدود التركية. فكيف نجح الجيش العربي السوري بالسيطرة على ريف حلب بهذه المفاجأة وهذه السرعة. 

 مع فجر اليوم عند الثالثة والنصف كانت الطائرات الروسية تقصف بعنف ريف حلب ومراكز داعش وجبهة النصرة وغيرها، واغارت اكثر من 100 طائرة روسية على المناطق في ريف حلب، كل 10 طائرات على مناطق محددة. ثم تبادلت الطائرات الغارات حتى الساعة 9 قبل الظهر. وعند الساعة 9 قبل الظهر عندما انعكست اشعة الشمس باتجاه المنشقين والمتشددين وحركة داعش وجبهة النصرة، بدأ الجيش العربي السوري مع حزب الله، مع الحرس القومي العربي هجوما عنيفا وصاعقا على ريف حلب. وساندته الوية من المدفعية من عيار 130 ملم بكثافة كبيرة حتى انه وصل في الساعة عدد القذائف الى 10 الاف قذيفة تسقط على مناطق ريف حلب وهذه اول مرة يتم فيها استعمال الراجمات الصاروخية بهذا العنف وبهذا الحجم من القصف.

وبعد غارات الطيران الروسي والقصف العنيف الكبير من الجيش العربي السوري بالمدفعية وراجمات الصواريخ بدأ الهجوم البري وبدأت القرى في ريف حلب الشمالي تتساقط الواحدة تلو الأخرى، حتى ان الجيش العربي السوري كان يجتاز أي بلدة خلال ساعة ويكمل طريقه باتجاه الحدود التركية، وطلبت روسيا من تركيا عدم التدخل في المعركة، وعدم دعم المتشددين لان ذلك سيخلق مشكلة كبرى بين روسيا وتركيا فالتزمت تركيا كليا عدم التدخل واستطاع الجيش العربي السوري السيطرة على ريف حلب حتى الحدود التركية ويشكل هذا اكبر انتصار منذ تحرير مدينة حلب وحتى الان.

وقد تم اسر اكثر من 1500 عنصر من داعش والمتشددين وبقية الجبهات الاسلامية المتطرفة إضافة الى وقوع 800 قتيل من المتشددين والتكفيريين. كما سقط شهداء في الجيش العربي السوري فاق عددهم المئة. لكن المعركة كانت ناجحة الى اقصى الحدود ووصلت اخبارها الى القصر الرئاسي حيث تم ابلاغ الرئيس السوري الدكتور بشار الأسد بالنتيجة الباهرة للجيش العربي السوري وحزب الله والحرس القومي العربي، ويمكن القول انه من الحدود التركية حتى ريف حلب الشمالي الشرقي كله، حتى مدينة حلب أصبحت كل هذه المنطقة وكاملها تحت سيطرة الجيش العربي السوري وحلفائه. وهذا الامر يمهد للبدء بإعادة اعمار حلب وإعادة المصانع الحلبية من تركيا الى سوريا اذا ارادت لان الكهرباء مؤمنة والمياه مؤمنة والعمل جار على إعادة اعمار مدينة حلب، والان سيبدأ العمل على اعادة اعمار ريف حلب كله حتى الحدود التركية. وخسرت تركيا ورقة هامة كانت في يدها، هي إمكانية تحركها على الحدود مع سوريا في حرية تامة لان الجيش العربي السوري لم يكن متواجدا على الحدود اما الان فقد اصبح الجيش العربي السوري مسيطرا على كامل المنطقة وصولا الى الحدود التركية.

أقرأ ايضاً